لا زالت ردود الأفعال مستمرة على واقعة الحكم بالسجن على المخرج الإيراني جعفر بناهي وحرمانه من صناعة الأفلام لمدة 20 عاما، حيث قامت إدارة مهرجان بوسان السينمائي الدولي بإذاعة بيان تنتقد فيه بشدة ما فعلته الحكومة الإيرانية ببناهي وزميله محمد روسولوف، وجاء في البيان ما يلي: " إن مهرجان بوسان السينمائي الدولي غاضب بشدة، ونحن نرى بإيمان شديد أن ما حدث ما هو إلا قمع غير مبرر لواحد من أعظم مخرجي العالم"، وأضاف التقرير قائلا: " إن السجن لمدة 6 أعوام والحرمان من صناعة الأفلام لمدة 20 عاما هو شيء أشبه بأخذ أرواح المبدعين، وإنها إهانة بالغة ليس فقط لصناعة السينما فحسب، بل وأيضا لكل الفنون، يجب التأكيد على الحق في حرية التعبير لأنه قاعدة أساسية لمستقبل أفضل للبشرية".

المصدر: The Hollywood Reporter