لونك المفضل

بوابة السينما - Powered by vBulletin
 

النتائج 1 إلى 4 من 4
  1. #1
    Status
    غير متصل

    الصورة الرمزية See You
    عضو
    تاريخ التسجيل
    Sep 2010
    المشاركات
    19
    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي الشريط الابيض ,, عنوان مايكل هانكة السيمائي

    The White Ribbon \ Das weisse Band

    يبدو لي بكل وضوح ,, أن مهرجان كان للعام الماضي ,, كان رفيع المستوى بكل ما تحمله الكلمة ,, مما يجعله المهرجان الاسمى سينمائيا لذلك العام ,, بأفلامه التي اراها تتفوق نسبيا على ما كرمته الاكاديمية العام الماضي ,, والتي لم تعطي لبعض افلام "كان" حتى الفتات ,, في خطوة غريبة جدا ,,

    النبي – الشريط الابيض – ضد المسيح – والنجم اللامع ,, اربعة افلام ,, استمتعت بها كان منطلقها "كان" ,,

    ما الذي يجعل من الشريط الابيض فلما فوق التقييم ؟ ,,

    ربما ما يجعله هكذا بغض النظر عن قوة الاداء الاخراجي العظيم ,, والفكرة الغارقة في العمق ,, أنه ربما يصور سيرة ذاتية لشعب خاص باللونين الابيض والاسود لتكون على شكل مذكرات تقدم الاحداث بشيء من المصداقية والكثير من الواقعية ,, لشعب يُعتبر من اهم شعوب العالم ,, بارضيته الاجتماعية ,, التي أنشأت عمقا اخلاقيا وثقافيا وسياسيا لدى ابناء ذلك المجتمع ,,

    مارتن يقول للرواي ,, بعد ان تسلق درابزين الجسر ,, لقد اعطيت فرصة لله كي أموت ,, كان ببساطة يختبر حب الله له ,, ذلك القس القاسي ,, جعل للعقاب جدولا زمنيا في اجندة عائلته اليومية ,, اسماه بالعملية التطهيرية التي تلتها ربط شريطة بيضاء دلاله على التطهير والرغبة به ,,

    يبدو لي ان احداث هذا الفلم بمجمله ,, تقدم حاجة ذلك الشعب بافراده وخصوصيته ,, للتطهير ,, الذي كان بمعنى العقاب ,, من باب " دواء الكي "

    كما مارتن اختبر الله في حبه له , كان الله يختبر سكان تلك القرية ,, كعملية تطهيرية إلهية ,,

    كانت الحاجة للتطهير ملحة ,, فلدينا قرية تخشى البوح بمشاعرها ,, هناك سواتر عاجية بينها وبين ذواتها حتى ,, الظل والظلام في الفلم كانا حاضرين ,, الظلام يعني بمطلق الاحوال ,, عدم القدرة على الرؤية ,, والتي تخلق شعورا بالخوف وعدم الامان ,, والتي تسبب حالة من الذعر ,, يستدعي اختراع عدو وهمي ,,

    يقدم هذا الفلم بكثير من الجرأة والاحترافية الغير مسبوقة ,, لوحة عملاقة ,, تستخلص منها طريقة تفكير شعب كامل ,, يساوره الشك ,, الريبة ,, التفكير دوما يكمن في النية السيئة ,, وعدم الاعتقاد في الخرافات ,, كانت اشبه بانكار للذات الالهية ,, رغم ان ابناء القسيس كانوا نتاج تربية مسيحية قاسية ,, ألا أن الذنوب تكاد تكون تحبس انفساهم ,, كمثال عن دور الدين ,, في الطريقة التي آلت اليها طريقة تفكير وسلوك اولائك الجماعة ,,

    دارت الاحداث ,, حول بعض القصص الغامضة ,, ربط لسلك بين طرفي الشجرة التي ادت لسقوط الطبيب ,, تعذيب زيغي ابن البارون ,, والتنكيل بالطفل المعاق ابن القابلة .,, كانت كلها ارضية لتقيــّم تلك الشخصيات بالطريقة التي تزول معها كل الاقنعة ,, الصورة الحقيقة ,, دون تصنع ,, صورة الذئب عندما يُحشر في الزاوية ,, الخوف ,, اصبح دافعا لردود الفعل ,, الريبة اصبحت سببا اساسيا تُقام على اساسها التصرفات ’’ والسلوكيات اصبحت حبيسة تلك الحالات النفسية الشاذة ,, حالة مخيفة من القلق ,, الطريقة التي استعمل بها هانكة غموض الاحداث كانت بمنتهى الذكاء والحرفية ,, من المرات القلائل التي يصنع بها فلم ,, على ردود الافعال لاحداث ليس من المهم طرح اسباب حدوثها ,, لان الفلم اصلا لم يرغب في التطرق سوى للنتائج ,,

    قدرة الانسان على التصرف مدفوعا بعوامل مثل الشك والخوف ,, تحت مختلف المسميات ,, الدينية والاخلاقية والاجتماعية ,,

    وانتهى الفلم ,, باعلان الحرب الالمانية الروسية ,, قبيل عام 1917 ,, لتعطي الصورة الواضحة الكاملة لقدرة ذلك الشعب وبتلك الارضية التي قدم من خلالها ,, على خوض حرب ,, كانت بمثابة اداة تطهيرية ,, عقابية ,, آلهية , بدت لي الثلوج التي غطت ارضية تلك القرية اشبه بالشريطة البيضاء التي تنذر بحرب تطهيرية نفسية

    الاوسكار خسر هذا الفلم وليس العكس ,, ولا داعي لمشاهدة باقي افلام المرشحة ,, لمعرفة الافضل ,, الشريط الابيض الافضل على الاطلاق

    لاحظوا الطريقة الرهيبة التي يستفسر بها الاشخاص عن اسئلتهم ,, لا اعرف كيف اصفها ,, ولكن تشعر بالخوف والشك ظاهر في عيونهم ,, في رجفة صوتهم ,, في طريقة استجواب بعضهم ,, هانكة ,, مخرج عالمي ,, فطن وذكي ,, حتى تصوير الباورن والبارونة بهذا الشكل لم يكن من باب الحشو ,, بل كان يقدم الصورة الكاملة فعلا عن حال مجتمع بمختلف طبقاته ,, " راجع مقطع استجواب البارون للبارونه " خصوصا ان عملية التطهير طالتهم ,, بشكل او بأخر ,,

    تلك العملية التي قدمت لنا الطبيب بصورته الدنئية ,, والتي جعلت الطفل المعاق يدفع ثمن آثام اجيال سبقته ,, والتي جعلت من ايفا , ضحية لعمل لم ترتكبه ,, والتي جعلت من ابنه الطبيب المغتصبة ,, تفرغ كل عاطفتها في قطع رأس العصفور بمقص وتضعه على مكتب القسيس ,, الرغبة في خلق فوارق اجتماعية ,, كانت سببا في معاقبة البارون , وفي الطريقة التي عامل بها الطبيب القابلة ,, في النهاية ,, شعب مريض ,, وحاجة الى عملية للتطهير ,, أدت بعضا منها لنتائج سلبية ,,


    :sm88:

  2. #2
    Status
    غير متصل

    الصورة الرمزية سائق التاكسي
    مراقب عام
    تاريخ التسجيل
    May 2010
    المشاركات
    216
    معدل تقييم المستوى
    10

    افتراضي رد: الشريط الابيض ,, عنوان مايكل هانكة السيمائي

    الرائع See You

    شكرا على هذا الطرح الجميل والتحليل لهذه التحفة (الشريط الابيض)...
    بالفعل أنه من أجمل الأفلام التي شاهدتها في حياتي لا سيما المحور الذي يلامسه مايكل هنكه
    في هذا الفيلم أي البيئة التي ترعرع فيها النازيون وكيف استطاع ببراعة ان يصنع هذه البيئة
    ويصورها ونعيش احداثها ومع نهاية الفيلم نبدأ نحن بما عرفناه مسبقاً عن الحرب النازية..
    لك مني كل التقدير..ومرة اخرى شكراً لك

    :)

  3. #3
    Status
    غير متصل

    الصورة الرمزية See You
    عضو
    تاريخ التسجيل
    Sep 2010
    المشاركات
    19
    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي رد: الشريط الابيض ,, عنوان مايكل هانكة السيمائي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سائق التاكسي مشاهدة المشاركة
    الرائع See You

    شكرا على هذا الطرح الجميل والتحليل لهذه التحفة (الشريط الابيض)...
    بالفعل أنه من أجمل الأفلام التي شاهدتها في حياتي لا سيما المحور الذي يلامسه مايكل هنكه
    في هذا الفيلم أي البيئة التي ترعرع فيها النازيون وكيف استطاع ببراعة ان يصنع هذه البيئة
    ويصورها ونعيش احداثها ومع نهاية الفيلم نبدأ نحن بما عرفناه مسبقاً عن الحرب النازية..
    لك مني كل التقدير..ومرة اخرى شكراً لك

    :)
    شكرا ترافيس بيكل :sm27: على المرور ,, خلط هذا المجتمع مع شكل النازية التي قُدمت في الثلاثينيات والاربعينيات فيها استعجال بعض الشيء ,, ولكن التحليل ذاته يتكرر وخصوصا مع فلم فريتز لانغ M الذي يصور في نفس الفترة الزمنية ايضا ,,
    قد تكون هذه الفترة ارض خصبة لنشوء النازية ,, ولكن اعتقد ان الفلم يتحدث عن خصوصية هذه الفترة ,, ولم يأتي على ذكر النازية
    سلامات :sm15:

  4. #4
    Status
    غير متصل

    الصورة الرمزية السينما ئي
    عضو
    تاريخ التسجيل
    May 2010
    الدولة
    الرياض
    المشاركات
    186
    معدل تقييم المستوى
    10

    افتراضي رد: الشريط الابيض ,, عنوان مايكل هانكة السيمائي

    فيلم عظيم جداً, وبرأيي أنه أوسع من أن يكون دراسة لنشوء النازية تحديداً. إنه يتحدث عن البيئة المحاصرة بآيدلوجيا متشددة, أياً كانت هذه الآيدلوجيا؛ وكيف يمكن لهذه البيئة أن تخلق أناساً مأزومين ومشوّهين فكرياً ونفسياً, والأمثلة كثيرة: النازية, الشيوعية وبالذات في الفترة الستالينية, وفي ألمانيا الشرقية, المكارثية وغيرها. تأمل في أناس تلك الفترات ستجدهم على نفسِ ما رسمه هانيكه في قريته الألمانية الصغيرة.

    شكراً See You على قراءتك المميزة لواحد من أفضل أفلام العام الماضي
    وبداية موفقة في المنتدى.. تُبشر بولادة كاتب مميز من رحم هانيكه :)

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. المخرج الإيطالي مايكل أنجلو أنطونيوني (سيرة)
    بواسطة Fresh في المنتدى نقاشات عامة
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 09-24-2010, 04:53 PM
  2. سرطان مايكل دوغلاس لن يعيق مسيرة "المال لا ينام أبداً"
    بواسطة المراسل في المنتدى جديد السينما و DVD
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 08-21-2010, 01:06 PM
  3. مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 05-30-2010, 10:00 PM

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •